الجمعة , أغسطس 6 2021

(الشيوعي) يطالب بتصفية “المليشيات المسلحة”ويرفض وجود جيوش بالعاصمة

الخرطوم/اثيرنيوز

أتهم الحزب الشيوعي؛ جهات لم يسمها داخل قوى إعلان الحرية والتغيير باختراق الثورة والتخلي عن أهدافها.
وقال عضو اللجنة المركزية للحزب صديق يوسف؛ لصحيفة الحراك السياسي؛ الصادرة اليوم الأربعاء؛ إن خروجهم من التحالف السياسي للحرية والتغيير لا يعني رفضهم للثورة والتخلي عن رفاقهم في العمل النضالي؛ مبررا موقفهم بعدم تمثيل القيادة الحالية للتحالف لشعارات الثورة والوثيقة التي وقعت مطلع يناير من العام 2019 لتحقيق طموح الشارع.
ودعا يوسف لتصفية جميع المليشيات المسلحة وتكوين جيش وطني قومي وأحد؛ وأضاف “إتفاق جوبا لن يؤدي إلى سلام شامل” وأعلن رفض حزبه لوجود جيوش بالعاصمة بيد أنه عاد وقال: لانلوم من جاءوا بجيوشهم إلى قلب الخرطوم لأنها وصلت بطريقة مقننة باتفاق السلام الذي أصبح جزء من الوثيقة الدستورية؛ وطالب بضرورة إصلاح الوضع الراهن بانفاذ الترتيبات الأمنية.
وقال يوسف إن رؤية الحركة الشعبية شمال الداعية لتضمين حرية الأديان بالدستور مشروعة ويجب أن تفتح الحكومة حوارا جادا وبناءا من أجل تحقيق وعد السلام الدائم.

عن atheer

شاهد أيضاً

دراسة لمركز كارتر: اكثر من 70%من الشباب السوداني متفائل بالمستقبل

 اظهر استطلاع اجراه مركز كارتر الامريكي مع شريحة كبير ممثلة لمجموع الشباب السوداني ان 74 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *