السبت , يوليو 31 2021

سياسي: البرهان قطع الطريق أمام ابتزاز المؤسسة العسكرية

أوضح الدكتور نورين عبدالقفا الخبير والمحلل السياسي ان الفريق اول عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة القائد العام للجيش السوداني قطع الطريق أمام الابتزاز والاستهداف الرخيص للمؤسسة العسكرية السودانية عندما أكد بالأمس لدي مخاطبته بالكلية الحربية وداع قوات درع الصحراء التي تسيرها قوات الدعم السريع بأن الدعم سريع جزء أصيل لايتجزأ من الجيش السوداني وان ادواره العظيمة في الدفاع عن حدود السودان وأمنه القومي لاينكرها الا مكابر أو صاحب غرض. وقال الدكتور نورين أن تصريحات البرهان عن الدعم السريع جاءت عقب الاستهداف الرخيص من بعض الحاقدين على الجيش بالترويج ان السودان به ثلاثة جيوش مما يهدد الامن والسلام والاستقرار فيه مبينا ان تأكيدات البرهان بأن قوات الدعم السريع ولدت من رحم الجيش السوداني وهما منظومة واحدة ووجهان لعملة واحدة اتت في وقتها تماما لقطع الطريق امام المتأمرين مع المستعمرين الجدد الذين غرضهم وهدفهم الأساسي من هذه الدعاوي الرخيصة تجريد السودان من اي قوة عسكرية من الممكن أن تدافع عنه حتى يصبح ظهره مكشوف عسكريا فتسهل السيطرة عليه ونهب ثرواته. وقال نورين أن تصريحات البرهان التي اطلقها بحضور قادة الجيش وقائد قوات الدعم السريع الفريق اول محمد حمدان دقلو النائب الاول لرئيس مجلس السيادة صدقتها الاحتفالية على الأرض لوداع هذه القوات والاحتفاء بها من داخل الكلية الحربية مصنع الرجال وعرين الابطال مؤكدا ان تنظيم الاحتفال هناك كان أبلغ رسالة للداخل والخارج والمتأمرين الصغار والكبار وأكد بالفعل للجميع أن الدعم السريع جزء أصيل لايتجزأ من المؤسسة العسكرية السودانية والجيش لما تحمله الكلية الحربية السودانية من رمزية عظيمة داخل وخارج السودان حيث انها من أعرق الكليات العسكرية في أفريقيا والعالم العربي. وثمن عبدالقفا الاشادات الكبيرة للبرهان بقوات الدعم السريع بانها تحملت حماية التغيير والفترة الانتقالية وفي نفس الوقت لم تتخلى هذه القوات عن مهامها في حماية حدود السودان وحراسة السلام في دارفور وشرق السودان منوها الي عبارة شهيرة اطلقها البرهان في حفل الوداع قائلا (مهما تحدثنا عن الدعم السريع فلن نوفيه حقه). ونصح الدكتور نورين العملاء الذين يتأمرون على السودان وثورته بالابتعاد عن المؤسسة العسكرية السودانية والجيش مشددا على ان الشعب السوداني تربطه علاقة قوية ووثيقة للغاية بهذه المؤسسة الوطنية ولن يقبل التأمر عليها وسيشيع المتأمرين على الجيش والدعم السريع لمثواهم الاخير بنفسه مشيرا الي ان المؤسسة العسكرية ملك لكل الشعب السوداني وليست ملكا لحزب او قبيلة وان ضباط وضباط صف وجنود الدعم السريع والجيش يمثلون كل السودان بكل قبائله وقومياته وسحناته وانهم إحدى أهم مكونات الوحدة الوطنية ووحدة التراب السوداني وانه كلما ادلهمت الخطوب فإن الشعب يلجأ الي هذه المؤسسة التي تتكفل بحمايته واعادة الأمور إلى نصابها.

عن admin

شاهد أيضاً

حماية المستهلك تحتفل باسبوع الرضاعة الطبيعية

 شددت اختصاصي طب الاطفال الدكتورة صفاء عبد الحميد مدني بان حماية الرضاعة الطبيعية مسئولية الجميع وعلى الجميع توفير البيئة الصالحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *