وأضاف المصدر أنه فور تلقي البلاغ بوقوع الحادث انتقلت الأجهزة الأمنية للمكان لإنقاذ الركاب ونقل المصابين والوقوف على عدد الضحايا وأسباب الحادث التي لم تتضح بعد، وسيتم إعلان التفاصيل كافة.

وأمر النائب العام بالتحقيق العاجل في حادث الاصطدام، قد انتقل فريق من النيابة العامة لمباشرة إجراءات التحقيق.

ووفقا لشاهد عيان من موقع الحادث فإن أحد القطارين اصصدم بالآخر من الخلف، وأن سيارات الإسعاف حضرت للمكان للعمل على نقل المصابين فضلا عن حضور عدد من مسئولي المحافظة والسكك الحديدية.

وقال شاهد عيان آخر إن أحد القطارين كان متوقفا حينما اصطدم به القطار الآخر من الخلف ونتج عن ذلك خروج عدة عربات من القطار المتوقف عن القضبان وانقلابها وأن الأجهزة تعمل على إنقاذ الركاب من داخل ركام العربات التي انقلبت وتدمر بعضها، متوقعا أن يكون هناك العديد من الوفيات والإصابات البالغة نظرة لشدة الحادث.

وتشهد سكك حديد مصر من آن لآخر وخصوصا خطوط الصعيد حوادث اصطدام قطارات أو خروجها عن القضبان لأسباب مختلفة.

ومن أشهر الحوادث التي وقعت حادث دخول جرار قطار إلى محطة مصر الرئيسية بالقاهرة في فبراير 2019 بعدما تركه سائقه يسير بمفرده وتسبب في حادث مفجع كان له صدى كبير في البلاد لما خلفه من عدد كبير من الضحايا والمصابين، وتمت محاكمة السائق وجميع المتسببين في الحادث