الأحد , سبتمبر 26 2021
مدير عام الجهاز المركزي للإحصاء، علي محمد عباس

بتكلفة 305 مليون دولار.. التعداد السكاني منتصف أبريل 2022

الخرطوم – ناهد محمود

كشف مدير عام الجهاز المركزي للإحصاء، علي محمد عباس، عن تكوين لجان فنية بجانب تجميع المستندات المتعلقة بالتحضير لتعداد السكان والمساكن السادس بالإضافة للتعداد الزراعي الشامل وتشكيل مجموعة عمل فنية مصغرة بعضوية الشركاء لتحديث وثيقتي المشروع.

وأشار عباس في منبر “سونا” إلى أنه تم تسليمها الي مجلس الوزراء ووزير المالية، واكد اجراء الترتيبات لعملية التعداد السكاني السادس والزراعي الشامل بشقيه النباتي والحيواني وحدد الفترة من 15 أبريل إلي 30 أبريل 2022 موعدا لإجراء عملية التعداد والزرعى 2024 وقال هناك بعض العمليات المهمة في إجراءات التعداد السكاني تصل حتى عام 2023، التي قال: إنها تسير وفق ما خطط لها منذ صدور قرار رئيس مجلس الوزراء بالموافقة علي إجراء التعدادين، وأشار إلى الاجتماع مع المانحين الذي أمن علي سرعة إجراء التعداد وفق خطة العمل ، وتوقع وصول موارد من الشركاء والمانحين للحملة الوطنية للتعداد السكاني والزراعي، وشدد علي أهمية صحة البيانات المقدمة لينعكس ذلك علي تنمية المناطق .

فى ذات السياق أعلنت وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة، هبة محمد عن التزام الحكومة بتوفر 53% من جملة تكلفة عملية التعداد البالغة 305 مليون دولار، مشيرة الى أن شركاء التنمية الدوليين أكدوا التزامهم بتوفير بقية المبالغ المطلوبة، وأكدت ان تكلفة عملية التعداد السكاني تبلغ 194 مليون دولارا فيما تبلغ تكلفة التعداد الزراعي والحيواني 111 مليون دولار.

وأوضحت ان بنك التنمية الافريقي سوف يسهم بمبلغ 25 مليون دولار من التكلفة الكلية فيما سوف تسهم منظمات الأمم المتحدة في توفير بقية المبالغ الى جانب اسهامها في توفير الدعم الفني، وأشارت الى أن عمليات التعداد سوف تسهم في توفير 61 الف فرصة عمل يخصص معظمها لقطاع الشباب .
وأكدت هبة حرص الحكومة على تنفيذ عملية التعداد السكاني الشامل خلال الفترة الانتقالية وذلك لتوفير بيئة البيانات الديمغرافية اللازمة لعمليات التنمية لكافة القطاعات الحكومية والخدمية ومؤسسات البحث العلمي في الجامعات والتخطيط الاقتصادي، وتوفير قاعة البيانات اللازمة لإتمام العمليات الانتخابات وإكمال دائرة تحقيق عمليات السلام من اجل ابراز كينونة الهوية ومكافحة التهميش من خلال تحديد تقسيم الثروة بين المركز والولايات، وقالت أن عمليات التعداد سوف تشمل السودانيين والأجانب الذين يتصادف وجودهم على الأراضي السودانية خلال حملة التعداد.
ونفت الوزيرة أن تكون عملية التعداد خصم على الواردات المالية مؤكدة أن كل دولار ينفق في هذا الخصوص اذا ما استغلت عملية التعداد بشكل سليم سوف تحقق عشرة دولار كعائد في مردودات التنمية الامر الذي سوف يسهم في محاربة الفقر الذي يتطلب في الأساس معلومات للكشف عن كيفية معالجة أسبابه لدعم بيئة التنمية.

عن admin

شاهد أيضاً

دقلو: “طفح الكيل” واتهام العسكريين بدعم السيولة الأمنية ليسهل الانقلاب “نفاق”

دقلو: “طفح الكيل” واتهام العسكريين بدعم السيولة الأمنية ليسهل الانقلاب “نفاق” دقلو: “نحن من منحناهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *