الأربعاء , ديسمبر 7 2022
أخبار عاجلة

“منصة كورونا ” تناشد رئيس الوزراء ولجنة طواريء الكرونا  والشعب السوداني تفادي كارثة ستودي لمزيد من ازهاق الارواح .

الخرطوم _أثير نيوز
عبر بيان ناشدت منصة محابهة كورونا  من رئاسة الوزراء ،لمنع التجمعات والاحتفالات ،والحشود وان ذلك يساعد في تفشي الجائحة ،وانتشارها مع تدهور الخدمات الصحية….نص البيان

   يعلم الجميع أن بلادنا تشهد موجة ثانية شديدة الشراسة من جائحة كرونا، فى ظل تدهور مريع في الخدمات الصحيه وفي ظروف أقل ما توصف بالكارثية.
نوَّهتْ منصة مجابهة الكرونا عبر بياناتٍ عديدة لضرورة منع التجمعات وتحديداً إحتفالات السلام والحشود التي تبعتها في ساحة الحرية وغيرها والتي تسبَّبت فى سرعة وزيادة إنتشار الإصابة بفايروس الكرونا، مما أدى إلى فقد عدد كبير من خيرة العلماء والأطباء ورموز الثقافة والفن والرياضة وغيرهم من أبناء الوطن وخاصة فئة كبار السن.

مع إعتزازنا وفخرنا بثورة ديسمبر المجيدة وشهدائها الأبرار، وأنّ ذكراها هي مناسبة لتأكيد شعاراتها والمطالبة بتنفيذ مطالبها التي لم تتحقق حتى الآن، كنا نرجو أن تراعى الإحتفالات ظروف جائحة الكرونا وان يتم ابتداع أساليب غير الاحتشاد بالآلاف في الشوارع والميادين الذي يوفر بيئة ملائمة لزيادة انتشار الاصابة بالجائحة.

  وكنا ولا زلنا نتوقع أن  تستجيب حكومة الثورة واللجنة العليا للطوارئ الصحية ووزارة الصحة الإتحادية لنداءاتنا المتكررة وتمنع التجمعات أياً كان سببها كما فعلت كل دول العالم باعتبار أنّ التجمعات هي السبب الأكثر تأثيراً في انتشار الجائحة.

نحن في منصة مواجهة كرونا نبدي أسفنا البالغ للبيانات الداعية والمشجعة لمواكب ١٩ ديسمبر والصادرة من كثير من القوى السياسية ومن مجلس الوزراء ومجلس الشركاء .. كنا نتمنى أن تتحلى هذه الجهات بالشجاعة والمسؤولية الوطنية والاخلاقية وأن يناشدوا مواطنيهم بعدم الخروج في مواكب ١٩ ديسمبر بدلاً من التشجيع المباشر وغير المباشر عليها !!!

إننا فى منصة مكافحة الكرونا نطالب الجهات المنظمة للمسيرة بإلغائها و نهيب بأهلنا فى السودان عدم المشاركة فيها و ذلك حفاظاً على أرواحهم و أرواح ذويهم و أحبابهم.

    كما نعيد مناشدتنا لرئيس مجلس الوزراء ورئيس وأعضاء لجنة طوارئ الكرونا  بإنقاذ ما يمكن إنقاذه، و تشديد إجراءات الأمان  وذلك بإغلاق الكباري و تشديد الإجراءت النظامية في الطرق الرئيسية ،لتطبيق قواعد التباعد الإجتماعي بحزم.

لن يعجز هذا الشعب العظيم الذى فجَّر هذه الثورة العظيمة عبر شبابه الثائر  و لجان المقاومة و أحزابه ،أن يبتكر من الوسائل التى تتيح له الإحتفال بثورته بما يناسب هذه الظروف الصحية البالغة الخطورة.
و عندها سننزع إعجاب العالم مرةّ أخرى و نحظى يإحترامه و إحترام التاريخ.
فليس من اللائق أن نحتفل  بأعظم  ثوراتنا بطريقة و حشود  تهدد حياة أهلنا.
نناشدكم بالله و بالوطن  بذل كل ما هو متاح لمنع المزيد من فقد الأرواح بسبب هذا الوباء الفتَّاك.

منصة مكافحة كرونا بالسودان
١٨ ديسمبر ٢٠٢٠

عن atheer

شاهد أيضاً

في محاكمة انقلاب 89.. الطيب سيخة: لم أشترك في التخطيط ولا التنفيذ

قال القيادي في النظام السابق الطيب إبراهيم محمد خير، الشهير ب”الطيب سيخة” إنه لم يشارك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.