مهددات لانهيار الموسم الشتوي في الشمالية..لهذا السبب

الخرطوم- اثيرنيوز
كشفت وزارة الانتاج والموارد الاقتصادية عن صعوبات تواجه الموسم الشتوي هذا العام بعد قرار وزاره الطاقة المفاجئ بزيادة تعرفة الكهرباء بنسبه خمسة اضعاف وذلك بعد بداية الموسم، موضحة أن ذلك كان له الاثر السالب في عدد كبير من المشاريع الزراعية التي وضعت ميزانيتها علي الاسعار القديمة.
وأوضح المدير العام للوزاره د عبدالرحيم سيد أحمد، ان سعر الكيلو واط ساعه ارتفع من 16 قرشا الي 88 قرشا وبصوره مفاجئه مما ينذر بالخطر علي الموسم الشتوي برمته بعد قطع الكهرباء عن عدد من المشاريع الزراعيه وفقدان الانتاج المتوقع للقمح.
وأشار لمشكله اخري تواجه الموسم الشتوي بعد قرار وزاره الطاقه الغير مدروس كما وصفه باسناد توزيع الجازولين الزراعي لشركه النيل والتي لا تمتلك محطات او وكلاء بالولايه وذلك بدلا عن شركه سنابل التابعه للولاية الشمالية.
وقال سيد أحمد، ان المزارعين اخذو تمويل من البنوك لاستلام الجازولين عبر سنابل الا ان تحويل التمويل لشركة النيل التي تعمل في الجازولين التجاري خلق اشكالات قانونية بين المزارعين والبنك الزراعي.

وناشد مدير عام الوزارة الحكومة الاتحادية والولائية ومجلس الوزراء الاتحادي بالتدخل العاجل وانقاذ الموسم الشتوي الذي تعول عليه الحكومة والمزارع علي حد سواء لتوفير القمح باعتباره المحصول الاستراتيجي للبلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.