الإثنين , أكتوبر 18 2021

خبير:حميدتي يكرم المعلم وجماعة أربعة طويلة تدمر العملية التعليمية برمتها

الخرطوم اثيرنيوز

قال الدكتور محمد المصطفى الخبير في قضايا التعليم العام ان الفريق اول محمد حمدان دقلو النائب الاول لرئيس مجلس السيادة كرم المعلم السوداني تكريما يليق به عندما تقدم الصفوف متبرعا لكل المعلمين الذين شاركوا في اعمال تصحيح إمتحانات الشهادة السودانية بواقع 100 الف جنيه للمعلم الواحد لما يزيد على 1400 معلم باجمالي مبلغ 150 مليون جنيه ،
مبينا ان الأيادي البيضاء لحميدتي لم تبدأ وتنتهي هنا بل قام بتحسين بيئة عمل مراكز كنترول الشهادة السودانية بتوفير المعينات الخاصة بالعمل موضحا انه قام كذلك بتوفير كل لوازم ومعينات سكن المعلمين المشاركين في اعمال تصحيح الشهادة السودانية.

مؤكدا ان هذه النفرة الكبرى للسيد النائب الاول لرئيس مجلس السيادة كان لها أبلغ الأثر في رفع الروح المعنوية للمعلم السوداني الذي أصبح بالفعل كالشمعة التي تحترق لتضيئ الدنيا للسودانيين

وأضاف المصطفى ان حميدتي يدرك تماما ان نهضة الأمم يبنيها ويشيدها المعلمين وان الأمم لاتنهض الا بالتعليم وان اي شعب لايحترم او يكرم المعلم فإنه لن يسير في ركب الأمم المتطورة والمتقدمة علميا وتكنولوجيا منوها الي ان الحس الوطني عالي الهمة لحميدتي وقوات الدعم السريع جعلهم دائما سباقيين لكل عمل يسهم في إستقرار السودان ومن ضمن ذلك تطوير التعليم .

وأوضح محمد انه وبمقارنة بسيطة بين الأفعال الوطنية للفريق اول محمد حمدان دقلو والأفعال اللاوطنية لجماعة أربعة طويلة التي اختطفت الثورة والدولة نجد ان أربعة طويلة قامت بكل مامن شأنه تدمير العملية التعليمية مستعرضا إخفاقاتهم في هذا المجال التعليمي الحيوي للشعب السوداني مبينا انهم لم يستطيعوا حتى الآن أكمال طباعة الكتاب المدرسي لكل الطلاب ولم يستطيعوا توفير الاجلاس المناسب للطلاب وكذلك لم يستطيعوا وبعد مرور ثلاثة سنوات من تخفيص الرسوم والمنصرفات المالية على طلاب التعليم العام مما أثقل كاهل الأسر السودانية بالمعاناة خاصة من لديهم اكثر من طفل في المدارس ولم يستطيعوا توفير بيئة مدرسية صحية مناسبة للطلاب وايضا فشلوا في توفير الخبز لاطفال المدارس واخيرا استهتروا بالمعلم ولم يوفروا له ابسط احتياجاته المادية وان يحموه من العوز ويحفظوا له كرامته كمربي للأجيال السودانية المتعاقبة وأشار المصطفى الي ان سياسات أربعة طويلة المدمرة للوطن والشعب اذا استمرت على هذا المنوال فسنصحو يوما لن نجد فيه الوطن ودعا الدكتور محمد المصطفى كل الحادبين على مصلحة السودان في المؤسسات العسكرية والامنية السودانية وشركائهم في المكون المدني لإيقاف العبث بالوطن والشعب وتفكيك مجموعة أربعة طويلة لصالح دولة الوطن والشعب وتوسيع قاعدة المشاركة السياسية والتنفيذية وعودة ابناء ثورة ديسمبر الشرفاء لقيادة السودان جنبا الي جنب مع شعبهم وتحت حماية وتأمين الجيش والدعم السريع الذين حموا التغيير وسيحمون الفترة الانتقالية من عبث العابثين.

عن atheer

شاهد أيضاً

اعتصام القصر.. خيارات البرهان وحمدوك

نجحت قوى الحرية والتغيير جناح الإصلاح والتوافق الوطني في تسيير موكب جماهيري كبير بالخرطوم من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *