الأحد , أغسطس 1 2021
أخبار عاجلة
خشم القربة

لجأن المقاومه وحقوق الانسان بالقربه تحمل المديرالتنفيذي مسؤلية الفساد بالمحلية.

.الخرطوم-كسلا.: أثير نيوز
كتب :محمدعبدالبين
حمل لجان المقاومة والخدمات بمحلية خشم القربة ومركز الخرطوم الدولي لحقوق الإنسان المدير التنفيذي مسؤولية تردي الخدمات والتملص من مهامه واسنادها للجان تم تكوينها من أعضاء الحرية والتغير واللجنة الأمنية للاشراف علي توزيع الغاز والدقيق المدعوم ما ادي الي خلق فجوة دفع ثمنها المواطن وقال مصطفي احمد ابراهيم كرش العضو البارز بلجان المقاومة والخدمات طأن المدير التنفيذي غير مؤهل لقيادة المحلية لتهربه من المسؤوليات وعزا تهربه. بحسب إفادة كرش بأن المدير التنفيذي ذكرا بأنه يريد تسليم إدارة المحلية لاهلها وتابع بأن الأشخاص الذين يديرون المحلية تحوم حولهم الشبهات خاصة في عمليات توزيع الدقيق والغاز والوقود المدعوم وتأكيدا لذلك سبق وتم تدوين بلاغات في مواجهة أعضاء من الحرية والتغيير. بسب توزيع عدد ٧٩ جوال دقيق فاسد بجانب بلاغ اخر ضد وكيل توزبع الدقيق الذي رفض العمل لمدة ثلاثة أيام دون ابدا اسباب منقطقية وفي ما يتعلق بأزمة الغاز ظلت المحلية تعاني من عدم. وجود الغاز لمدة أكثر من ٣ شهور ولم تبدي المحلية والجهات ذات الصلة اي أسباب لانقطاعة وتعيش القربة في الوقت الراهن أزمة وقود خانقة اختفي فيها حتي المدعوم بجانب. انعدام الخبز المدعم لأكثر من ثمانية أيام .
ومن جانبه كشف مدير مركز الخرطوم الدولي لحقوق الإنسان بالقربة مبارك محمد شعيب بان اللجنة التي تم تشكيلها من قبل والي كسلا المكلف التقصي حول الشكوي المقدمة من مركز الخرطوم الدولي لحقوق الإنسان حول الاتلاف الجزئ للسمسم بمخزن الزكاة لم تري النور وتابع شعيب عند استفسار امانة الحكومة عن عدم انعقاد اللجنة إلا أن المدير التنفيذي لمكتب الوالى أصدر قرارا بانعقاد اللجنة في ٢٥ القادم وابدي شعيب تحفظه حول رئاسة المدير التنفيذي للجنة باعتباره جزء من الأزمة. وقال شعيب أن الوالي المكلف خاطب المدير التنفيذي للمحلية بوقف العمل بجميع مصارف الزكاة بالمحلية لحين الفصل في الشكوي علي أن يتم الصرف للحالات الخاصة فقط علما بأن القرار صدر بتاريخ ١١نوفمبر ولم ينفذ حتي الآن . وقال شعيب أن المدير التنفيذي ظل يماطل في تنفيذ قرارات الوالي علي رأسها عدم تهسيل عمل مركز الخرطوم الدولي لحقوق الإنسان بجانب رفضه طلب إقامة برامج توعوية لحقوق الإنسان في احياء المحلية المختلفة . وتابع بأن المدير التنفيذي ظل ينتهك الوثيقة الدستورية في فصلها الرابع عشر الخاص بالحريات .وظلت اللجنة الأمنية بالمحلية تلاحق مدير مركزالخرطوم بفتح بلاغات تحت مواد الازعاج العام والاخلال بالسلامة العامة لإجهاض البرامج الرامية لتوعية المواطنين بحقوقهم . بجانب بلاغ اخر من مدير ديوان الزكاة بالمحلية تحت المادة ١٤٤ الارهاب . وناشد شعيب بفتح تحقيق شفاف حول مايدور من ازمات بخشم قبل اتخاذ طرق أخري لحفظ حقوق مواطني المنطقة .وناشد النائب العام بتوجيه كل السلطات بالولاية بعدم إعاقة عمل المنظمات المدنية كما جاء في مناشير دكتور المفتي مديرعام مركز الخرطوم الدولي لحقوق الإنسان وطمأن شعيب المواطنين بالمحلية بأن حقوقهم لن تضيع .
وشكا رمضان حسن فرانسيس عضوا لجان المقاومة بخشم القربة عن سوء توزيع الغاز علي قلته وأوضح بأن معظم حصص الغاز تذهب للريف بحسب ادعاء المحلية وقال إن الريف بطبعه قليل الاستهلاك مايثر هذا الأمر عدة تساؤلات . وطالب رمضان ايلوله توزيع واشراف المواد المدعومة من الدولة علي شاكلة الدقيق والوقود والغاز للمحلية للجهات المدنية بمراقبة مباحث التموين واستبعاد المكون العسكري.من لجان الخدمات

عن admin

شاهد أيضاً

حمدوك يبحث مع وزير الخارجية الجزائري الأوضاع بالمنطقة

استقبل رئيس مجلس الوزراء د. عبدالله حمدوك، اليوم وزير الخارجية والجالية الوطنية بالخارج بالجمهورية الجزائرية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *