السبت , ديسمبر 4 2021

بروف حسن مكي:طالب قيادات قحط بوقف التصعيد وممارسة سياسات حافة الهاوية.. فهم لا يعلمون ان هناك انقلابا في موازين القوي ..واذا حدث صدام شعبي فلن يجدوا حماية من المظاليم

حوار
بروف حسن مكي:طالب قيادات قحط بوقف التصعيد وممارسة سياسات حافة الهاوية.فهم لا يعلمون ان هناك انقلابا في موازين القوي.واذا حدث صدام شعبي فلن يجدوا حماية من المظاليم

الخرطوم: اثير نيوز

▪︎ مقتطفات من حوار مع المفكر السوداني الخبير في الشؤون الاستراتيجية والسياسية البروف حسن مكي..
طلبنا منه ارسال رسائل الي القيادات
السياسية
وتحديدا قيادات قحط؟
طالب البروف قيادات قحط بوقف التصعيد كما قال ذلك رئيس الوزراء
وحذر مكي انهم ان لم يوقفوا التصعيد واستمروا في ممارسة سياسات” حافة الهاوية” سيكون وضعهم مثل وضع اليسار في اندونيسيا ايام سوكارنو
وسيقذفون بالابرياء في اتون محرقة، وهم لا يعلمون ان هناك انقلابا حادثا في موازيين القوي. واذا حدث صدام شعبي فلن يجدوا حماية من المظاليم.

بماذا تقصد يا بروف بالمظاليم؟
▪︎اقصد مظاليم هيئة العمليات والدفاع الشعبي والمجاهدين ،وربما تنتهز الفرصة المجموعات الارهابية..فهل يستطيعون مجابهة اكثر من 30 الف تحت السلاح-دعك من ان الدولة ربما تكون محايدة.

▪︎أما الشباب الذين يقودون المواجهه والتصعيد فهم لا يقدرون الفوارق الكبيرة الحادثة في موازين القوي الان.
بل ان امريكا والسفارات والاتحاد الاوربي وكل خبراءهم قد وقعوا في ذات الخطأ وهو عدم الانتباه للتغير الحادث في موازيين القوي..
انا اقول ذلك ليس انحيازا للاصطفاف الحادث ولكن خوفا علي الفريق الاخر ان لا يسكب ماؤه في معركة خاسرة تخرجه من حسابات التاريخ
: لانني اؤمن بالتدافع لولا دفع الناس بعضهم ببعض لفسدت الارض..فياليتهم يتبعون السنن المطلوبة للتدافع بعد ان تهدأ الامور وترتاح القلوب المغلوبة والافئدة المكلومة من الجانبين في انتظار التوافق والتدافع او الانتخابات.

▪︎رسالة الي الاصطفاف الجديد
الذي يمتلك الساحة ،عليه ان يكون عاقلا وان لا تذهب به سكرة الوضعية الي التشفي او الاستقطاب..البلد يحتاج الي التماسك والخطاب الموضوعي والي قبول الاخر
هذا اذا كان الاخر في المرحلة الماضية وحتي في الانقاذ وفشل ان يقدم النموزج ،فالان المطلوب هو النموزج الذي يقوم علي العيش المشترك وقبول الاخر..وانه مهما كان لا يمكن ان تقصي سودانيا وتحرمه من حقوقه السياسية طالما هو يدفع ضرائب..
الثورة الامريكية من شعاراتها “لا ضرائب بدون تمثيل.”.فلذلك لا يمكن ان تنفي عنه صفة المواطنة كائنا من كان
▪︎أما رسالة لاعتصام القصر..
عليهم ان يقدموا نموزج دولة جديد للثورة السودانية والتحول الديمقراطي وان لا يمكنوا لاستبداد او تشفي اوردع دون سند قانوني او إجراء إقصائي..

▪︎شكرا ي بروف علي هذه النصايح الغالية..
▪︎ارجو ان لا اكون مثل من يؤذن في مالطا
وان كان انا شخصيا اؤذن في مالطا..حيث انتهزت وجود مسجد جديد واذنت فيه..والحمدلله

عن atheer

شاهد أيضاً

زيارة خاصة لاسرة شهيد جامعة زالنجي.. حكاوي حزينة على لسان الام والاب وروايات اللحظات الاخيرة..

زيارة خاصة لاسرة شهيد جامعة زالنجي.. حكاوي حزينة على لسان الام والاب وروايات اللحظات الاخيرة.. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *