السبت , يناير 22 2022

صحة الخرطوم : تطلق ” مدونة تسويق بدائل لبن الأم” .. وتقول ان الرضاعة الطبيعية تقلل وفيات الاطفال الرضع بنسبة 19%

الخرطوم اثيرنيوز
ناهد محمود

دشّنت وزارة الصحة ولاية الخرطوم حملات رفع الوعي في المدونة الدولية لقواعد تسويق بدائل لبن الأم الطبيعي من خلال وضع قانون لها، وذلك بمشاركة منظمة الصحة العالمية وخبراء واختصاصيو طب الأطفال، في وقت كشفت منظمة الصحة العالمية عن إرتفاع نسبة سوء التغذية الحاد وسط الأطفال بالسودان الي 16٪ ، محذرة من مغبة انتشار نسبة التقزم ووفيات الأطفال دون الخامسة واشارت الي ان انتشار التقزم الي نسبة عالية، وأضافت ان الرضاعة الطبيعية تقلل من نسبة وفيات الاطفال-الرضع وحمايتهم من الامراض بنسبة 19٪

فيما دعت مسؤولة التغذية بمنظمة الصحة العالمية مكتب السودان أميرة محمد المنير، لدى مخاطبتها تدشين حملات رفع الوعي في المدونة الدولية لقواعد تسويق بدائل لبن الأم والذي نظمته الإدارة العامة للرعاية الصحية الأولية “ادارة التغذية بصحة الأم والطفل بوزارة الصحة ولاية الخرطوم، وبالتعاون والشراكة مع منظمة الصحة العالمية، بفندق برادايس، اليوم الخميس، الي الاهتمام بالأطفال وارضاعهم طبيعياً بلبن الام، مشيرة الي ان المسح التغذوي كشفت عن مؤشرات خطيرة لسوء التغذية والتقزم، وأضافت بالقول” لابد من وضع قانون ملزم لوضع قواعد بدائل لبن الأم وتسويقه من خلال المدونة العالمية” .

من جانبه شدد مدير الإدارة العامة للرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة ولاية الخرطوم د.أسامة الشفيع، علي ضرورة ان يقمنّ الامهات بالرضاعة الطبيعية للأطفال الرضع من عمر يوم الي ست أشهر الي عامين، لافتاً الي ان لبن الام الطبيعي خط الدفاع الأول ضد سوء التغذية.

وفي السياق أكدت مسؤولة التغذية بالإدارة العامة للرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة ولاية الخرطوم هناء حاكم، ان الوزارة تعمل علي رفع الوعي لزيادة نسبة الرضاعة الطبيعية للأطفال الرضع من عمر يوم الي ست أشهر الاولي بصورة يومية لحماية الأطفال من أمراض سوء التغذية والتقزم لتقليل نسبة الوفيات وسطهم، منوهة الي ان الوزارة استعانت باختصاصي التغذية وأطباء الأطفال لوضع استراتيجية ناجحة للرضاعة الطبيعية من قبل الامهات والزامهن بالرضاعة في الفترة الأولى من ولادة الطفل.

عن atheer

شاهد أيضاً

السفيرالمصري بالخرطوم ينفي وقف منح التأشيرات للسودانيين

نفى السفير المصري بالسودان حسام عيسى ما تم تداوله اليوم في وسائل التواصل الاجتماعي بشأن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.