السبت , يناير 22 2022

إدانات واسعة للاعتداء على الصحفيين واقتحام مكتب التلفزيون العربي في الخرطوم

أدانت شبكة الصحفيين السودانيين، اعتداء القوات النظامية على صحفيين أثناء تغطيتهم لمليونية 13 يناير اليوم في الخرطوم، فيما وصفته بالـ”سلوك الإجرامي” الذي ينافي المواثيق الدولية لحماية الصحفيين.

وأكدت الشبكة اعتداء القوات بالضرب على الصحفية شمائل النور، وقالت إن القوات “حاولت دهس الصحفيين عثمان فضل الله وبكري خليفة بناقلات الجنود التابعة للقوات العسكرية”، بالقرب من حديقة القرشي بالعاصمة الخرطوم.

وأدانت الشبكة اقتحام مكتب قناة التلفزيون العربي بالخرطوم، واقتياد كل من إسلام صالح ووائل محمد الحسن والمصور مازن أونور إلى جهةٍ غير معلومة، وحمَّلت ما وصفتها بـ”سُلطة الأمر الواقع” مسؤولية سلامة الصحفيين المُعتقلين.

وفي أول رد فعل لنقابة خارجية للصحفيين، أدانت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، اقتحام السلطات السودانية لمكتب التلفزيون العربي، واعتقال الطاقم العامل في الخرطوم.

من جانبها أوضحت شبكة التلفزيون العربي في بيان لها، إن فريقها العامل في الخرطوم يملك كل التراخيص القانونية اللازمة للعمل في البلاد، وقالت إن عملية الاقتحام لا مبرر لها، وحملت السلطات المسؤولية كاملة عن سلامة الفريق العامل.

وشهدت احتجاجات 13 كانون الثاني/يناير في الخرطوم، قمعًا مفرطًا من القوات النظامية، حيث أصيب عدد كبير من المواطنين بالرصاص الحي وارتقى شهيد واحد بالرصاص حتى الآن في مدينة بحري، فيما قالت وزارة الداخلية في بيان لها، إن ضابطًا برتبة “عميد شرطة” قد قتل طعنًا بسلاح أبيض أثناء الاحتجاجات في مدينة الخرطوم.

المصدر : الترا سودان

عن atheer

شاهد أيضاً

غرق (11) مهاجراً على الأقل قبالة سواحل تونس

قال متحدث باسم وزارة الدفاع التونسية أمس، إن (11) مهاجراً على الأقل غرقوا قبالة تونس، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.