الثلاثاء , يونيو 22 2021

والي النيل الابيض يدشن المرحلة الأولى لتأسيس الأسطول الناقل

 

بحر ابيض: بخيت بقادي

دشن الأستاذ إسماعيل فتح الرحمن حامد وراق والي ولاية النيل الأبيض عصر اليوم بمحطة بحر ابيض لتوزيع الوقود بكوستي بداية تأسيس اسطول نقل المواد البترولية لإدارة النقل العام والبترول بالولايه وذلك بحضور الأستاذ عمر محمد ابراهيم مديرعام وزارة الماليه والاقتصاد والقوي العاملة بالولاية والذي اشتمل على أربعة عربات و تانكر لنقل المواد البترولية وقال والي النيل الابيض خلال تصريحه للإذاعة ان تدشين اسطول نقل المواد البترولية يأتي في إطار تخفيف المعاناة على المواطنين خاصة فيما يتعلق بنقل السلع الاستراتيجية مشيرا الي ان الهدف من هذا المشروع هو امتلاك الولاية للمعينات التي تساعدها في تخفيف تكاليف نقل المواد البترولية والسلع الاستراتيجية مثل الدقيق والمواد الغذائية
واعتبر وراق هذه الخطوة بالجيده و سيكون لها مردود ايجابي في معاش الناس
موضحا ان خطة الولاية للعام الفين وواحد وعشرين هو امثلاك اسطول كامل من الشاحنات لنقل السلع الضرورية الي جانب تحديث اسطول العربات الحكومية وفحصها بغية اسراع وتيرة العمل لإنفاذ خطة الولاية التنموية لهذا العام بجميع المحليات
وأشاد وراق بالجهود المقدرة من قبل إدارة النقل العام والبترول بالولايه في تسخير امكانياتها لإنفاذ هذا المشروع الحيوي الكبير وطالب سيادته كافة المؤسسات الحكومية بالولاية لاسراع الخطى وابتكار برامج ومشروعات تصب في مصلحة. المواطن وتلبي رغباته التنموية
وفي ذات السياق قال الأستاذ مجدي محمد ميرغني مدير إدارة النقل العام والبترول بالولايه ان مشروع تأسيس اسطول ناقل للمواد البترولية يهدف لتقليل تكلفة النقل وإيصال الوقود والغاز لجميع محليات الولايه بسعر مخفض يكون في متناول يد المواطن فضلا عن اسهامه في نقل السلع الاستراتيجية مثل الدقيق والسكر والمواد الغذائية لكافة المحليات
وكشف سيادته عن خطة إدارته لامتلاك اسطول ضخم ومتنوع من خلال تفعيل الشراكات الذكية مع المصارف و البنوك والمؤسسات المالية بالولايه ممتدحا جهود وزارة المالية والاقتصاد والقوي العاملة بالنيل الأبيض لاسهامها الواضح ودعمها الكبير في تدشين المرحلة الأولى لهذا المشروع والذي سيتم إنفاذه عبر مراحل مختلفة خلال هذا العام

عن atheer

شاهد أيضاً

بُرّطم يطالب بالحكم الذاتي للشمال

اثير نيوز أصدر نداء الشمال برئاسة النائب البرلماني السابق ورجل الأعمال أبوالقاسم برطم بياناً شديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *