السبت , يونيو 12 2021

خبراء: حمدوك يضع (القراي) كبش فداء

جدل واسع أثارته قضية المناهج الدراسية للعام الجديد بالإضافة إلى التجميد الذي لحق التعليم في كل مراحله، الأمر الذي أثار حفيظة المعلمين والموجهين والتربويون وأدى إلى حراك اجتماعي كبير أغضب الشارع السوداني، مما دعا رئيس الوزراء حمدوك إلى تكوين لجنة قومية تضم تربويين وعلماء مختصين لمراجعة المناهج الجديدة حسب الأسس العلمية المعروفة في اعداد المناهج الدراسية والتعليمية.
ويرى خبراء أن حمدوك يضع القراي ككبش فداء في منظومة التعليم عندما أحدث تغيير المناهج ثورة في التعليم وأغضب أولياء الأمور، حيث رفض حمدوك قبول استقالة القراي وإبقائه في منصبه دون مهام.
وطالب الخبير التربوي عبدالمنعم خوجلي لجنة حمدوك القومية التي تم تشكيلها لمراجعة المناهج بضرورة مراعاة الجوانب الدينية والثقافية والحضارية والتاريخية لأن ذلك أحد متطلبات التعليم في العصر الحديث، وتساءل خوجلي هل تستطيع لجنة حمدوك القومية اللحاق بالعام الدراسي الجديد وأحداث تغييرات إيجابية ترضى الشارع السوداني وأولياء الأمور ثم التلاميذ.
وقال خوجلي أن التعليم في السودان يحتاج إلى تغيير ولكن دون المساس بالجوانب الدينية التي تثير الفتن وتخلق بلبلة في كافة الطوائف الدينية والعقائدية.

عن admin

شاهد أيضاً

غرفة السلع الاستراتيجية تستعرض أداء المحفظة وخطة توفير الادوية

عقدت الغرفة المركزية للسلع الإستراتيجية اجتماعا ظهر اليوم بمجلس الوزراء برئاسة الأستاذ إبراهيم الشيخ وزير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *