الخميس , مايو 19 2022

قال: (يلوث المكان بتفافه المقزز باسم الإسلام).. بروفيسور”محمد عبدالله الريح” يهاجم الشيخ “محمد مصطفى عبدالقادر ” يصفه (بشيخ توف) وصاحب أنجس لسان

هاجم البروفيسور”محمد عبدالله الريح”، الداعية الإسلامي الشيخ “محمد مصطفى عبدالقادر “، على طريقته في الدعوة، واصفاً إياه (بشيخ توف) وصاحب أنجس لسان، وكتب “الريح”: أسوأ ما شاهدته ظهور ذلك الشخص (توف) في منصات إعلامية وهو صاحب انجس لسان يتفوه بأنجس بذاءات ونعوت وشتائم ويلوث المكان بتفافه المقزز كل ذلك بإسم الإسلام والغيرة عليه.

متناسيا أن رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام نزه المسلم أن يكون فاحشا أو بذيئا وهذا التفاف لم يترك فحشا أو بذاءة أو ساقط قول لم يلوث به مجمعا خطابيا وعلى رؤوس أشهاد عليه يوم الموقف العظيم. متسائلاً: كيف بالله سمح له من ولاهم الله أمرنا أن يظهر في المنصات الإعلامية الرسمية ليعم سوءه وسؤ طويته وأفعاله جميع أنحاء السودان ؟.

مضيفاً: والله لن نرجى منكم خيرا، إن كنتم ترجون خيرا من أمثال هذا الدعي الذي يبصق في وجه حضارتنا وتقاليدنا وآدابنا وديننا الذي ينهى بوضوح ما بعده وضوح عن السب فيقول تعالى في محكم تنزيله (ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم).

وقال الرسول صلى الله عليه وسلم لأصحابه: يأتيكم عكرمة بن أبي جهل مسلما فلا تسبوا أباه فإن ذلك لا يبلغ الميت ويؤذي الحي، هذه هي أخلاق الإسلام التي تربينا عليها، فيطل علينا ذلك الدعي ليعلم أولادنا وبناتنا كيف يشتمون بأقذع الألفاظ النابية وكيف يفجرون في الخصومة.

فأنتم إذا الذين سمحتم لهذا الدعي ووسطوه منصتكم، أنتم الاخسرون أعمالا الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يظنون إنهم يحسنون صنعا، لا والله بصنيعكم هذا ما أحسنتم صنعا وستوردون السودان وأهله موارد الهلاك لا محالة.

الخرطوم: (كوش نيوز)

عن atheer

شاهد أيضاً

موديل تثير جدلا اسفيريا بعرضها لملابس رجالية

أثارت الموديل سارة نهار جدلا كبيرا في الاسافير عندما قامت بخطوة غير مسبوقة بعرض أزياء …