الخميس , سبتمبر 23 2021

إسرائيلي يزور السودان: أغرمت بهذا البلد


الخرطوم – أثير نيوز

السلام يختزل المسافات! هكذا قالت “إسرائيل تتكلم بالعربية” وهي تكشف قبل ساعات على صفحتها بـ”الفيس بوك”، عن زيارة مواطن إسرائيلي يدعى “آفي” إلى السودان. واعجابه بأهله الذين وصفهم بالإجتماعيين والخلوقين.

المنشور تباينت الردود حوله ما بين مؤيد للزيارة ومعارض، حتى أنه وجد تفاعلا واسعا على مستوى مواطني الدول العربية كلها، وليس فقط السودانيين.

وقال مواطن مصري: لن نوافق علي التطبيع معكم ابدا ولن يكون بيننا وبين الاحتلال الصهيوني سلام أبدا عاشت فلسطين حره عاشت مصر قويه وتقهركم، وآخر ولكن من سوريا، علق “ما اجمل السلام بعد ان تحتلوا ارض فلسطين وتطردوا شعبها، ما اجمل السلام بعد ان تدمروا تدنسوا الحرمات والمساجد والكنائس”، وختم ساخرا “فعلا السلام جميل”.

وأرفقت صفحة “إسرائيل تتكلم بالعربية” صورا لزيارة آفي، وهي تضيف: آفي مواطن إسرائيلي قام بأول زيارة للسودان بعد الإعلان عن اتفاق سلام بينها وبين اسرائيل.

وقال أحد المعلقين السودانيين: تعلمنا وسنعلم أبناءنا جيلا بعد جيل أن فلسطين محتلة وأن المسجد الأقصى أسير وانه لا يوجد دولة اسمها اسرائيل، فيما علق آخر قائلا: نحن شعب السودان نقبل كل ضيف من جميع الأديان وحتى اللا دينيين وكنوبيين نرحب باليهود في ارض الحضارات ولدينا مدينة صغيرة في شمال السودان اسمها عبري وكذلك منطقة السكوت.

وتطلعنا “إسرائيل تتكلم بالعربية” عن انطباعات آفي، الذي قال: طورت صداقات عديدة خلال زيارتي للسودان، أُغرمت بهذه الدولة الرائعة، الناس هنا خلوقون واجتماعيون جدا!.

عن atheer

شاهد أيضاً

وجدي: التحول الديمقراطي لن يتحقق بوجود فلول النظام المباد بالمؤسسات

قال وجدي صالح عضو لجنة إزالة التمكين واسترداد الأموال في تغريدة علي تويتر “من يريد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *