الإثنين , أكتوبر 3 2022

“التشكيك واغتيال الشخصيات لايبني وطن ” .. فاطمة علي سعيد

“التشكيك واغتيال الشخصيات لايبني وطن ”

🖊️قلمي فاطمة علي سعيد

التعامل مع تطورات التكنولوجيا كوسائل التواصل الاجتماعي ومايمكن أن يرتكب من خلالها جرائم يجب أن نطور قانون ، ليس بتكميم أفواه الإعلاميين وتقييد حرياتهم لكن قانون العقوبات بحق المسيئين ومغتالي الشخصية بوسائل التواصل الاجتماعي.
ومانشهده من محاولات تشويه اغتيال الشخصيات من قِبل البعض باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة ، عبر نشر فيديو مفبرك غير أخلاقي وقاموا بتوزيع ونشر هذه الاتهامات على أكبر نطاق حتى يحققوا غايتهم السيئة من تشويه الناس للأسف، فبدلا من استخدام وسائل التواصل الاجتماعي المؤثرة بشكل كبير، للحديث عن قضايا الوطن المهمة، ومشاكل المواطنين، والتحديات التي تواجههم على مختلف الصعد، نجد قلة تتفنن في الإساءة للآخرين ، وهذا انتهاك لحرمة الإنسان، لأهداف بغيضة.وأنها تحمل الكثير من الإساءات دون أي إثباتات، وتنتشر انتشار النار بالهشيم، فيصبح الشخص المستهدف، محاصرا بحملة اتهامات، لا يمكن تطويقها، أو الحد منها حتى ولو قام بتفنيدها وتوضيح الأسباب الحقيقية من وراء إطلاقها.
أعتقد، في ظل هذه الأوضاع، نحن بحاجة إلى تطبيق القوانين بحزم، وهنا طبعا لا أقصد قانون الجرائم الإلكترونية، وإنما القوانين ذات العلاقة.
يحار المرؤ في أمر هؤلاء الأوطان لاتبنى باغتيال التشكيك والتخوين
الشعار الذي يري فيه البعض أنه يتناقض قولاً و فعلاً مع “حرية، سلام و عدالة” فلا يستوي “السلام” مع “الدوس” ، و ذهب البعض في قولهم أن التناقض الأكبر يتجلي و يظهر في محاولة إغتيال الشخصية التي مارست على مناوي واستخدامها في نفسه ونشر فيديوهات غير أخلاقية تم فبركتها وهي تحمل مغالطات وراءها حملة شرسة من أياد خفية .
وان هناك مرحلة جديدة يوشك أن تدخلها البلاد مماضاعفت ارتباك المشهد السياسي الذي يعاني من استقطاب حاد بين المكونات المدنية ، أيضا محاولة اغتيال الشخصية في حينه طارئة لجهة ان مناوي التقى المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية الأسبوع الماضي وتعهد بالضغط لتسليم للجنائية وحدث غليان ، أيضا الراهن السياسي الماثل الآن وماوصلت إليه وتحركات مناوي للوصول لوفاق. سياسي يخرج البلاد لبر الأمان.
السياسة ليست خباثة ولكن محور لتغيير للأفضل ، عبر ثقافة الحوار والاختلاف وصولاً لرؤية و أن البحث عن ايجاد ثغرة لاغتيال شخصية مناوي واضعاف تأثيره في جمهوره ليصبح محل اتهام في عيون من حوله وتناله سهامهم .
وخبراء الامن يسمونه اغتيال معنوي ، وفيه يستخدم وسائل التواصل الاجتماعي التي سهلت المهام وبات استهداف أي شخص أكثر سهولة وسرعة.
للأمانة والتاريخ إن القائد مني اركو مناوي رجل نزيه ورب أسرة ملتزم ومحترم
وعايشته عن قُرب لفترة من الزمن ، رافقته وزميلات اخريات في ماموريات عُدة ، استغرقت أيام لكن لم نجد منه سوى الاحترام والتقدير ، فإن الحملة التي ضده نقول له “سر في طريقك ولا تلفت للخلف”.
الإختلاف في العمل السياسي في أي مكان، لا يجب أن يكون ساحة لتصفية الحسابات .
فمناوي برى براءة الذئب من دم يعقوب فما هي قصة الذئب ومن هو بن يعقوب وكيف يكون هذا الذئب برئ وما هي تهمته من الأساس ؟.
هذا المثل يُقال عندما نريد أن نظهر أن الشخص برئ ، فاخوة يوسف اتهموا الذئب أنه أكل يوسف ، والذئب برئ من هذا الإتهام فليس هناك ذئب من الأساس ، فعندما نقول لشخص أنت برئ برائة الذئب من دم بن يعقوب أي أنك شخص إتهمت ظلماً بأشياء لم تفعلها .
وَجَاءُوا أَبَاهُمْ عِشَاءً يَبْكُونَ(16) قَالُوا يَا أَبَانَا إِنَّا ذَهَبْنَا نَسْتَبِقُ وَتَرَكْنَا يُوسُفَ عِندَ مَتَاعِنَا فَأَكَلَهُ الذِّئْبُ ۖ وَمَا أَنتَ بِمُؤْمِنٍ لَّنَا وَلَوْ كُنَّا صَادِقِينَ(17) وَجَاءُوا عَلَىٰ قَمِيصِهِ بِدَمٍ كَذِبٍ ۚ قَالَ بَلْ سَوَّلَتْ لَكُمْ أَنفُسُكُمْ أَمْرًا ۖ فَصَبْرٌ جَمِيلٌ ۖ وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَىٰ مَا تَصِفُونَ (18) ) [سورة يوسف]

عن atheer

شاهد أيضاً

علاء الدين محمد ابكر يكتب .. للمرة الثانية البرهان كسب الرهان

*علاء الدين محمد ابكر يكتب ✍️للمرة الثانية البرهان كسب الرهان* كانت إماني و أشواق معارضي …