الجمعة , أغسطس 6 2021
الأستاذ محمد حسن التعايشي

التعايشي في اجتماعه بمفوضية الحدود: يكشف عن مؤتمر للحكم والادارة وحدود اقاليم السودان الثمانية المتوقعة

الخرطوم- اثير نيوز
اطلع عضو مجلس السيادة الانتقالي الأستاذ محمد حسن التعايشي على الدور الاستراتيجي والمهم للمفوضية القومية للحدود ، في تحديد وترسيم مستقبل السودان.
واشار خلال الزيارة التي قام بها اليوم إلي المفوضية القومية للحدود، إلي إن زيارته للمفوضية تأتي في ظروف مهمة والبلاد مقبلة على نظام حكم فيدرالي إقليمي ،يعاد فيه تشكيل الوحدات الإدارية في السودان على أساس الأقاليم مما يتطلب تحديد الحدود الإدارية بينها .
وأضاف التعايشي أنه سيتم عقد مؤتمرا للحكم والإدارة خلال الفترة المقبلة بجانب بحث  مسألة تحديد الحدود بين أقاليم السودان الثمانية المتوقعة، مشيرا الي إعداد المفوضية القومية لورقة تتعلق بالتطور الإداري لحدود مديريات السودان المختلفة وصولا لصيغة الثمانية أقاليم المقترحة والتي سيتم مناقشتها في مؤتمر الحكم والإدارة.
وأوضح عضو مجلس السيادة، أنه تمت مناقشة بروتوكول الأرض والحواكير  ضمن أجندة التفاوض بجوبا ، لافتا الي دور المفوضية في أعقاب  إنشاء مفوضيات الأراضي وإنشاء المحكمة الخاصة بأراضي دارفور.
وأشار سيادته الي وجود أشكالات متعلقة بالحدود بين السودان ودولة جنوب السودان رغم أن السودان يتطلع الي بناء إتحاد سوداني يجمع بين الشمال والجنوب.
ونوه التعايشي إلي موقع السودان الإستراتيجي مما يلقى عليه أعباء أمنية وسياسية وإقتصادية كبيرة .
و أعلن عن إنعقاد ورشة قريبا بشأن تنمية وتطوير المعابر في السودان من واقع الأهمية الأمنية والسياسية والإقتصادية لوضع إستراتيجية متكاملة للمعابر في السودان تتم عبرها معالجة كل التعقيدات.
من جهتة قال رئيس المفوضية الدكتور معاذ تنقو إنه أطلع عضو مجلس السيادة الانتقالي ، على إختصاصات ومهام المفوضية وماتؤديه من دور في مجال الحدود البرية والبحرية، والمهام الأخرى في مجال الحدود بين الولايات والتقسيمات الإدارية الجديدة حسب إتفاقية السلام بجوبا.
وأضاف د. معاذ ، أن المفوضية تقوم بكل واجباتها ومهامها وفق إتفاقية السلام والوثيقة الدستورية وتوجيهات مجلس السيادة بعمل الدراسات اللازمة حول الحدود والمعابر والحدود الدولية.

عن admin

شاهد أيضاً

دراسة لمركز كارتر: اكثر من 70%من الشباب السوداني متفائل بالمستقبل

 اظهر استطلاع اجراه مركز كارتر الامريكي مع شريحة كبير ممثلة لمجموع الشباب السوداني ان 74 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *