بالشراكة بين جهاز المخابرات والمؤسسة التعاونية انطلاق النسخة التاسعة من “مبادرة دفيني وتوزيع (300) بطانية ب “سيال الفكي سعد” بشرق النيل

من خلاوي ومسجد منطقة سيال الفكي سعد، بمحلية شرق النيل، انطلقت النسخة التاسعة من مبادرة (دفيني)، بحضور الخليفة عمر الخليفة محمد الشيخ الطيب الفكي سعد بدر خليفة الطريقة القادرية بسيال الفكي سعد.

ويستهدف شركاء المبادرة، الأطفال وكبار السن بالمناطق الأكثر حاجة، بهدف المساهمة في تقليل آثار البرد في فصل الشتاء وما قد يصاحبه من أمراض عبر الحملة الوقائية بتوفير أكبر كمية من (البطاطين) للتدفئة.

ووزع فريق المبادرة برئاسة الأستاذة سهير عبدالرحيم، 330 بطانية بسيال الفكي سعد، منها (120) بطانية لطلاب خلاوي الفكي سعد، والمتبقي للأسر المحتاجة بأحياء السيال.

وقوبلت الحملة بترحيب شديد من الخليفة عمر، وشيخ وطلاب الخلوة ومواطني المنطقة.

وقالت رئيس المبادرة سهير عبدالرحيم، إن مبادرة (دفيني) التي انطلقت نسختها التاسعة من قرية سيال الفكي سعد، تتم بشراكة وبدعم من مدير جهاز المخابرات العامة الفريق مفضل والمؤسسة التعاونية للقوات المسلحة، بمشاركة بعض المتطوعين.

وأوضحت أن المبادرة، التي يرعاها مدير عام جهاز المخابرات العامة الفريق أول احمد إبراهيم مفضل، تستهدف طلاب الخلاوي والأطفال وكبار السن بالأسر المحتاجة بمنطقة سيال الفكي سعد وكل مناطق السودان.
وقالت سهير، إن مبادرة (دفيني) التي أكملت 9 أعوام، هذا الموسم، ستتواصل بعدة مناطق خلال الأيام المقبلة بدعم الشركاء