الجمعة , يوليو 30 2021
ماشية

خلو ولاية سنار من أمراض الحيوان الوبائية

أعلن مدير إدارة الثروة الحيوانية بولاية سنار دكتور علي آدم حسين خلو الولاية من أمراض الحيوان الوبائية.

 وأكد فى تصريح (لسونا)أن إدارته تقوم بجهود كبيرة جدا لمكافحة الأمراض عبر نقاط الرقابة الحدودية خاصة أن الولاية تحدها ستة ولايات ودولتين (جنوب السودان وإثيوبيا) وتنفيذ حملات التطعيم الدوري الذي يتم شهريا، مبينا أن الأمراض لاتعرف الحدود.

 وقال آدم إن أكبر موقع لتطوير الثروة الحيوانية بالولاية هو ضيق المراعي الأمر الذى يتسبب فى عدم الاستفادة المرجوة من الثروة رغم كبر حجمها   حيث تقدر  بـ 9 مليون رأس مايقارب 8%من ثروة السودان الحيوانية البالغة 140 مليون رأس .

وأضاف أن ضيق المراعي يشكل عبئا كبيرا خاصة أن الولاية رعوية قبل أن تكون زراعية، مشيراً إلى أن هناك تمددا للمزارع على حساب المراعي. ودعا لفتح المسارات القديمة الموجودة منذ الستينات لتطوير الثروة الحيوانية وتفعيل قوانين ملكية الأرض وقوانين إعادة المسارات وإنشاء مكان لإقامة

الحيوانات.

 وأكد أن عدم وجود المسارات وأماكن الإقامة  أدى الى أن 50% من ثروة الولاية تتسوق فى القضارف والنيل الأزرق مما انعكس فى وجود فجوة في اللحوم.

وعن برنامج التركيز التنموي الذي ينتظم الولاية أوضح آدم أن ما يعني الثروة الحيوانية فى هذا البرنامج هو تحسين الإنتاج والإنتاجية، مشيرا إلى أن إدارته قدمت عدة مقترحات للوالي  لتطوير مشروع سادرة بمحلية سنار لتسمين وإنتاج الألبان والبيض والفراخ ومقترحات لإنشاء جمعيات بكل محليات الولاية للإنتاج الحيواني والاستزراع السمكي مع إنشاء عيادات ثابتة لحقن الأبقار وتطعيمها وهناك مقترح لعمل مسلخ بالمواصفات العالمية للصادرات إضافة لتدريب الأطباء البيطريين والفنيين.

عن admin

شاهد أيضاً

تعاون في مجال الادلة الجنائية بين السودان و امريكا

بحث السودان والولايات المتحدة الامريكية سبل و مجالات التعاون في حقل الادلة الجنائية وذلك في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *