الأحد , سبتمبر 19 2021
الأمين العام لحكومة لغرب كردفان الأستاذ أحمد آدم الضو

مبادرة الحركة الشعبية لرأب الصدع في غرب كردفان

 أكد الأمين العام لحكومة لغرب كردفان الأستاذ أحمد آدم الضو، ضرورة تكامل الأدوار بين الرسميين والشعبين وقيادات المجتمع لمعالجة النزاعات القبلية بالولاية.

 وأثنى لدى لقائه بمكتبه اليوم وفداً من الحركة الشعبية برئاسة الأمين العام للحركة بالولاية الأستاذ عبد الحكيم قسم الله علي أزرق،على مبادرة أبناء الولاية بالحركة لرأب الصدع بين الأشقاء من قبيلة الدريهمات نظارة المسيرية الزرق وأولاد سحايا من قبيلة حمر، على خلفية النزاع الذي وقع بينهما مؤخراً وراح ضحيته عدد من القتلي والجرحي.

وقال إن المبادرة ستكون إضافة كبيرة للمبادرة التي أطلقتها قيادات المسيرية الحمر في هذا الاتجاه.

 من جانبه أوضح الأمين العام للحركة الشعبية  في غرب كردفان رئيس الوفد أن الزيارة جاءت بهدف التعرف على أسباب الصراع والمساهمة في دعم الجهود المبذولة من حكومة الولاية وتنسيقية الحرية والتغيير والإدارات الأهلية لحسم هذا الملف، مشيراً إلى اللقاءات التي أجراها وفده مع هذه الجهات والتي أمنت على تكامل الأدوار لتحقيق الصلح بين الطرفين.

عن admin

شاهد أيضاً

اللجنة الفنية للحرية والتغيير تصدر بيان بشأن اغلاق شرق السودان

اللجنة الفنية للحرية والتغيير تصدر بيان بشأن اغلاق شرق السودان *بيان مهم* جماهير شعبنا الثائر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *