الخميس , يناير 20 2022

سياسي : على الغرب دعم التحول الديمقراطي في السودان بدلا من التباكي على الاشخاص

قالت وزيرة شؤون إفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية فيكي فورد، بتغريدة على حسابها بتويتر إنها تشعر بحزن شديد لاستقالة رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك داعية إلى احترام مطالب المنادين بالحكم المدني.

وضح ان بريطانيا تدعم حمدوك في شخصه وليس السودان وشعبه لذلك تباكت الوزيرة البريطانية.
ويرى مراقبون ان المملكة المتحدة احست بفقد لاعب مهم بالنسبة لها يقوم بمراعاة مصالحها وانها حزينة على رحيله ولكن لا سبيل لذلك بعد ان تاكد لحمدوك عدم مقدرته تحقيق الحد الادنى مما يطلبه الغرب.

ويرى الناشط السياسي عثمان علي بان الاوجب للغرب والمملكة المتحدة دفع عملية التحول الديمقراطي في السودان والتي ظلوا يتحدثون عنها، بدلا من البكاء على اللبن المسكوب، ويضيف انه لا قدسية في الاشخاص ذهب حمدوك بطوعه بعد ان فشل في العبور بالبلاد الى الامام مشيرا الى ان اي تمسك من بريطانيا بالرجل يعني انها كانت تريد تمرير اجندتها وخدمة مصالحها عبره.

ويقول عثمان الان البلاد في مرحلة حرجة واي حديث غربي لا يدعم التحول الديمقراطي شانه ان يرمي بالبلاد في الهاوية ويضيف على بريطانيا توخي الحكم والعمل من اجل مصلحة السودان وليس الاشخاص

عن atheer

شاهد أيضاً

تغريدات هدسون عن السودان .. ردود النشطاء تكشف قيم غوانتانامو

هاجم نشطاء مسئول ملف السودان بمركز الأطلنطي بواشنطون كاميرون هدسون على خلفية تغريدة نشرها عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *